الأفوكاتو المصرى

اهلا بك زائرنا الكريم يشرفنا انضمامك الينا ومشاركتنا
الأفوكاتو المصرى

اسلاميات ،، تعارف ،، افلام،، البومات ،، برامج ،، استشارات قانونيه ،، مجالات متعددة

مساحة إعلانية مساحة إعلانية مساحة إعلانية مساحة إعلانية مساحة إعلانية مساحة إعلانية مساحة إعلانية

It Is Time to know Muhammad The Prophet Muhammad

TvQuran

    مسائـل هامـه حــول الصيـــــام

    شاطر

    AFOUCATO
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 2830
    نقاط : 8232
    تاريخ التسجيل : 02/05/2010
    العمر : 49
    الموقع : afoucato-eg.yoo7.com

    مسائـل هامـه حــول الصيـــــام

    مُساهمة من طرف AFOUCATO في الثلاثاء أغسطس 10, 2010 8:24 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله الذى فرض على عباده الصيام وجعله مطهرا لنفوسهم من الذنوب والاّثام ..وأصلى وأسلم على أفضل من صلى
    وصام ووقف بالمشاعر وطاف بالبيت الحرام .. صلى الله وسلم وبارك عليه ما ذكره الذاكرون الأبرار .. أما بعد ..

    هذه مسائل هامه حول الصيام :-


    المسألة الأولى




    الصوم هو الإمساك بنيه عن المفطرات من طلوع الفجر إلى غروب الشمس .. ومن أفطر شيئا من رمضان بغير عذر فقد أتى كبيرة عظيمه ..
    وقد صح أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال فى الرؤيا التى رأها

    " .. ثم إنطلق بى .. فإذا أنا بقوم معلقين بعراقيبهم .. مشققة أشداقهم .. تسيل أشداقهم دما .. قلت .. من هؤلاء ؟
    قال .. الذين يفطرون قبل تحلة صومهم "
    " أى قبل وقت الأفطار ..
    ويجب الصيامعلى كل مسلم بالغ عاقل مقيم قادر سالم من الموانع كالحيض والنفاس ..

    ويستحب أمر الصبى بالصيام .
    . لما فى البخارى .. عن الربيع بنت معوذ رضى الله عنها
    قالت
    ( كنا نصوم صبياننا ونجعل لهم اللعبة من العهن فإذا بكى أحدهم على الطعام أعطيناه ذاك حتى يكون عند الإفطار )

    والمجنون لا يجب عليه الصوم .. فإذا كان يجن أحيانا ويفيق أحيانا لزمه الصيام فى حال إفاقته دون حال جنونه
    وإن جن فى أثناء النهار لم يبطل صومه كما لو أغمى عليه بمرض أو غيره لأنه نوى الصيام وهو عاقل..
    ومثله الحكم فى المصروع .

    وتشترط النيه فى صوم الفرض من الليل ... لما رواه أبو داود أنه صلى الله عليه وسلم قال ..
    " لا صيام لمن لم يبيت الصيام من الليل " ..

    أما صوم النفل المطلق فلا تشترط له النيه من الليل .. لما روى مسلم عن عائشه
    رضى الله عنها
    قالت : دخل على رسول الله
    صلى الله عليه وسلم ذات يوم فقال : هل عندكم شئ ؟ فقلنا .. لا .. فقال .. فإنى صائم ..
    وأما النفل المعين كصيام يوم عرفه وعاشوراء فالأحوط أن ينوى له من الليل ليكون أكمل لأجره .




    المسألة الثانية



    من الصيام ما يجب فيه التتابع ..

    كصوم رمضان ..والصوم فى كفارة القتل الخطأ .. والظهار .. والجماع فى نهار رمضان ..وكذلك من نذر صوماً متتابعاَ لزمه ..

    ومن الصيام ما لا يلزم التتابع

    كقضاء رمضان وصيام عشرة أيام لمن لم يجد الهدى .. وصوم كفارة اليمين ..
    وصوم الفديه فى محظورات الإحرام .. وصوم النذر المطلق لمن لم ينوى التتابع ..

    وصيام التطوع كعاشوراء ويوم عرفه والأثنين والخميس وغيرها يجبر النقص فى صيام الفريضه ..


    وقد نهى النبى
    صلى الله عليه وسلم عن إفراد الجمعه بالصوم كما عند البخارى ،
    فمن أراد صوم الجمعه فليصم يوماً قبله أو يوماً بعده ..

    ويحرم صيام يومى العيد وأيام التشريق وهى الحادى عشر والثانى عشر والثالث عشر من ذى الحجه
    إلا لمن يجد الهدى فيصومهما بمنى .




    المسألة الثالثة


    المسافر يجوز له الإفطار سواء كان قادراً على الصيام أم عاجزاً عنه .. وسواء وجدت المشقه أم لم توجد ..
    وإذا أراد أن يفطر فيشترط أن يجاوز بنيان البلد ..


    وإذا وصل المسافر بلده وهو مفطر ففى وجوب الإمساك خلاف .. والأحوط أن يمسك بقية اليوم مراعاة لحرمة الشهر .

    أما المريض .. فكل مرض لا يستطيع معه الصوم أو يشق معه الصوم .. فيجوز له الفطر ..ولا يجوز الفطر لمجرد التعب المحتمل .. أو خوف المرض ..
    ولا يجوز التساهل بالفطر لأجل الإمتحانات ونحوها .. والمريض الذى يرجى برؤه ينتظر الشفاء ثم يقضى .
    . أما المريض مرضا ً مزمناً لا يرجى برؤه .. والكبير العاجز فيطعمان عن كل يوم مسكينا ..
    ويجوز أن يجمع ثلاثين مسكيناً فيطعمهم فى أخر الشهر .. أو أن يطعم مسكينا كل يوم .. ومن مرض ثم شفى وتمكن من القضاء فتكاسل حتى مات ..
    فيقضى عنه أحد أقاربه لقوله
    صلى الله عليه وسلمكما فى الصحيحين " من مات وعليه صيام صام عنه وليه
    " أو يخرج من ماله طعام مسكين عن كل يوم أما العجوز والشيخ الفانى الذى يعقل لكنه يعجز عن الصوم ..
    فيطعم كل يوم مسكيناً .. وأما من سقط تمييزه وبلغ حد الخرف فلا يجب عليه صيام
    ولا إطعام فإن كان يميز أحياناً ويهذى أحياناً وجب عليه الصوم حال تمييزه .. ولم يجب حال هذيانه ..



    المسألة الرابعة


    وإذا طلع الفجر وجب على الصائم الإمساك فوراً ..

    وأما الإحتياط بالإمساك قبل الأذان بعشرة دقائق أو نحوها .
    فهو بدعه .. بل يمسك عند الأذان ..

    وإذا غابت الشمس أفطر الصائم .. والسنه أن يعجل بالإفطار .. وصح فى المستدرك ..
    أنه
    صلى الله عليه وسلم كان لا يصلى المغرب حتى يفطر ولو على شربة من الماء .. فإن لم يجد الصائم شيئا يفطرعليه نوى الفطر بقلبه ..

    ومن أفطر فى نهار رمضان بعذر .. وكان سبب فطره ظاهراً .. كالمريض الذى يعلم من رأه أنه مريض .. فلا بأس أن يجاهر بالأكل والشرب ..

    ومن كان سبب فطره خفياً .. فالأولى أن لا جاهر بالأكل لكيلا يتهم .




    المسألة الخامسة
    " المفطرات وهى "

    أولها .. الأكل والشرب .. وهو معروف ..

    ومن المفطرات ما يكون فى معنى الأكل والشرب كالأدويه والحبوب عن طريق الفم والإبر المغذيه وكذلك حقن الدم ..

    وأما الأبر التى لا تغنى عن الأكل والشرب ولكنها للمعالجه كالبنسلين والأنسولين أو إبر التطعيم .. فلا تضر الصيام .. سواء عن طريق العضلات أو الوريد والأولى أن تكون بالليل ..

    أما غسيل الكلى الذى يتطلب خروج الدم لتنقيته ثم رجوعه مره أخرى مع إضافة مواد كيماويه وغذائيه كالسكريات أو الأملاح وغيرها غلى الدم فهو يعتبر مفطراً .. كما فى فتاوى اللجنه الدائمة..


    أما قطرة العين والأذن وقلع الأسنان ومداواة الجراح فلا يفطر وبخاخ الربو لا يفطر .. والسواك وفرشاة الأسنان إذا لم يبلع شيئا ..

    وكذلك ما يدخل الجسم إمتصاصا من الجلد كالدهونات


    وإذا نسى الصائم فأكل أو شرب فليتم صومه .. فإنما أطعمه الله وسقاه .. ولا قضاء عليه ولا كفاره .. ولكن يجب على من رأه ان يذكره لعموم قوله تعالى
    " وتعاونوا على البر والتقوى "
    وعموم قوله صلى الله عليه وسلم" فإذا نسيت فذكرونى
    ومن إحتاج إلى الفطر .. لإنقاذ معصوم من مهلكه .. فإنه يفطر ويقضى كما قد يحدث فى إنقاذ الغرقى وإطفاء الحرائق .


    الثانى من المفطرات :
    الجماع وإخراج المنى بشهوه بفعل من الصائم :

    ومن وجب عليه الصيام فجامع فى نهار رمضان عامدا .. فقد أفسد صومه وعليه التوبه .. والإمساك بقية اليوم .. ةالكفارة المغلظه .. وهذا عام فى جماع الزوجه .

    ومثله الزنا واللواط وإتيان البهيمه

    وقد أفتت اللجنه الدائمه أن من جامع مرات فى أيام متعدده من نهار رمضان .. فعليه كفارات بعدد الأيام التى جامع فيها ..


    ومن أصبح وهو جنب فلا يضر صومه .. ويجوز تأخير غسل الجنابه والحيض والنفاس إلى ما بعد طلوع الفجر .. لكن عليه المبادره لأجل الصلاة


    ومن إحتلم وهو نائم فصومه صحيح .. ومن إستمنى فأنزل فسد صومه


    وثالث المفطرات : التقيؤ عمدا ً

    فمن تقيأ عمداً بوضع إصبعه فى حلقه .. أو عصر بطنه .. أو غير ذلك فعليه القضاء .. ولو غلبه القئ بدون إرادته فصومه صحيح


    والبلغم إن إبتلعه وهو فى حلقه فلا يفسد صومه .. فإذا إبتلعه عند وصوله إلى فمه .. فإنه يفطر


    ورابع المفطرات : الحجامه

    وفى حكمها تعمد الصائم إخراج الد الكثير وهو صائم ، كالتبرع بالدم ، أما سحب الدم القليل للتحليل لا يفسد الصوم ..

    أما خروج الدم من غير إختياره كالرعاف ( نزيف الأذن ) .. والجروح ونحوها .. فلا يؤثر فى الصوم .. وإن كثر .

    وخامس المفطرات :الحيض والنفاس

    وهو خروج الدم المعتاد من المرأة


    والحائض أو النفساء إذا إنقطع دمها ليلاً نوت الصيام ثم طلع الفجر قبا إغتسالها فصومها صحيح ..

    والأفضل للمرأه أن لا تتعاطى ما تمنع به الدم .. فإن تعاطت ما تقطع به الدم وإنقطع فعلا
    .. فصامت أجزأها الله ..النفساء إذا طهرت قبل الأربعين .. صامت وإغتسلت للصلاه ..
    والحامل والمرضع تقاسان على المريض فيجوز لهما الإفطار وليس عليهما إلا القضاء خافتا على نفسيهما
    أو ولديهما وقد قال
    صلى الله عليه وسلم "إن الله وضع عن المسافر الصوم وشطر الصلاة وعن الحامل والمرضع الصوم " رواه الترمذى وحسنه ..



    وهذه الأمور كلها لا يفطر بها الصائم إلا بشروط ثلاثه وهى





    1- أن يكون عالماً غير جاهل لعموم مبدأ العذر بالجهل ..
    2- ذاكراً غير ناسٍ .. لعموم قوله صلى الله عليه وسلم" رفع عن أمتى السهو والخطأ والنسيان " .. ..


    3- مختاراً غير مضطر ولا مكره ..


    المسألة السادسة




    الحرص على السحور وتأخيره.. ففى البخارى " تسحروا فإن فى السحور بركة "

    تعجيل الفطر .. ففى البخارى " لايزال الناس بخير ما عجلوا الفطر " ..

    السواك.. سنه للصائم فى جميع النهار .. ولا بأس بشم الطيب ..وإستعمال العطور
    ( مع مراعاة الأحاديث المذكوره فى العطور التى تخص المرأه )ودهن العود والورد ونحوها ..
    والبخور لا حرج فيه للصائم إذا لم يستنشقه مباشرةً ..


    فضائل الأعمال فى شهر رمضان





    1 - قيام الليل والبكاء من خشية الله .

    2 - قراءة القراّن وتدبر معانيه .

    3 - الدعاء وخاصة عند الإفطار .

    4 - الإكثار من الصلاة والنوافل .

    5 - البعد عن كافة المحرمات صغيرها وكبيرها .
    6 - الجود والإحسان ( كثرة الصدقات ) ..


    7 - الجلوس فى المسجد حتى تطلع الشمس .

    8 - العمره .

    9 - الإعتكاف وخاصة فى العشر الأواخر .

    10- قيام ليلة القدر .

    11 - نصح الناس ودعوتهم إلى الله .

    12 - زكاة الفطر .

    ************************* وأخيـــــــــــــراً *************************


    رمضان يا فرصة المحبين





    فيا أيها الصائمون والصائمات .. هل نغتنم أيام شهرنا هذا ؟ الذى ندعو الله أن يبلغنا إياه

    إن إغتنمه التجار فى التجاره .. والممثلون فى التمثيل .. والمغنون فى الغناء ..

    أفلا نغتنمه نحن لهداية الناس بالإبتسامه والكلمه .. والرساله .. والكتاب .. والشريط .. والدعوه الصادقه ..

    لعل الله تعالى أن يفتح بسببك القلوب ..

    أسأل الله تعالى أن يستعملنا جميعاً فى طاعته .. وأن يجعلنا هداة مهتدين ..

    أمين أمين أمين



    ************************************************** ********************





    وكل عام انتم وأسركم والأمه الإسلاميه بكل خير
    اســـــــــــــــالكم الدعاء
    تحياتي








      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 03, 2016 5:29 am