الأفوكاتو المصرى

اهلا بك زائرنا الكريم يشرفنا انضمامك الينا ومشاركتنا
الأفوكاتو المصرى

اسلاميات ،، تعارف ،، افلام،، البومات ،، برامج ،، استشارات قانونيه ،، مجالات متعددة

مساحة إعلانية مساحة إعلانية مساحة إعلانية مساحة إعلانية مساحة إعلانية مساحة إعلانية مساحة إعلانية

It Is Time to know Muhammad The Prophet Muhammad

TvQuran

    الدين النصيحه

    شاطر

    AFOUCATO
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 2830
    نقاط : 8232
    تاريخ التسجيل : 02/05/2010
    العمر : 49
    الموقع : afoucato-eg.yoo7.com

    الدين النصيحه

    مُساهمة من طرف AFOUCATO في الخميس أغسطس 05, 2010 8:26 pm

    الحمد لله وحده
    ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وعلى آله وصحبه إلى يوم الدين ،
    أما بعد : فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث تميم الداري رضي
    الله عنه أنه قال : (( الدين النصيحة ، الدين النصيحة ، الدين النصيحة ))
    قالو لمن يا رسول الله ؟ قال : (( لله ، ولكتابه ، ولرسوله ولأئمة المسلمين
    وعامتهم )) [ رواه مسلم ] * وعن أنس بن مالك رضي الله عنه ، عن النبي صلى
    الله عليه وسلم قال : (( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه )) [
    متفق عليه ] . * وعن جرير بن عبد الله البجلي رضي الله عنه قال : بايعت
    رسول الله صلى الله عليه وسلم على إقام الصلاة ، وإيتاء الزكاة ، والنصح
    لكل مسلم . [ متفق عليه ].

    * فالنصيحة - أخي الحبيب – ليس كما يراها البعض تدخلاً في شؤون الآخرين
    بغير حق ، وليست إحراجاً لهم ، أو انتقاصاً من شأنهم ، أو إظهار لفضل
    الناصح على المنصوح ، بل هي أسمى من ذلك وأرفع ، إنها برهان محبة ، ودليل
    مودة ، وأمارة صدق ، وعلامة وفاء ، وسمة وداد . * النصيحة : أداة إصلاح ..
    وأجور وأرباح .. وصدق وفلاح . * النصيحة : باقة خير يهديها إليك الناصح . *
    النصيحة : نور يتلألأ لينير لك الطريق . * النصيحة : قارب نجاة يشق عباب
    أمواج الفتن الهائجة لتصل إلى بر الأمان . * النصيحة : عبير طهر في خضم
    طوفان الشهوات . * النصيحة : شذا عفاف يدعوك إلى الله و الدار الآخرة . *
    النصيحة : حق لك على الناصح وواجب على الناصح تجاهك .

    فيا أخي الشاب ! أفسح : للنصيحة مجالاً في صدرك . * اعلم : أن الناصح ما
    دعاه إلى نصحك إلا محبته لك وخوفه عليك . * واعلم : كذلك أن الناصح ما هو
    إلا ناقل لكلام الله وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم ، فإذا تواضعت له
    وقبلت نصحه ، فقد تواضعت لربك جل وعلا ، واتبعت نبيك محمد صلى الله عليه
    وسلم ، وإذا رفضت النصيحة ورددتها ، فقد رددت – في الحقيقة – كلام ريك وسنة
    نبيك محمد صلى الله عليه وسلم . * واعلم : – أيها الحبيب – أن بداية
    الإصلاح هو رؤية التقصير والاعتراف به والنظر إلى النفس بعين المقت
    والازدراء ، فلا تجادل بالباطل ، واعترف بخطئك ولا تتكبر ، فإن الجنة لا
    يدخلها من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر . * وعليك : بعد اعترافك بالخطأ -
    إن كنت واقعاً فيه – أن تترك هذه المعصية ، وتندم على فعلها ، وتعزم ألا
    تعود إليها في المستقبل . * وإذا : شكرت الناصح ودعوت له ، فإن هذا من كرمك
    وسمو نفسك ، واعترافك بالفضل لأهله ، وإن لم تفعل فإنه لا يريد منك جزاءاً
    ولا شكورا .

    هذه : أخي الشاب نصائح ذهبية ، ووصايا سنية ، لا تحرم نفسك من خيرها والعمل
    بها . ولا تحملها مغبة تركها ، والإعراض عنها ، فإن السعيد من وُعِظ بغيره
    ، والشقي من أعرض عما ينفعه .

    hadeerelba7r
    عضو ذهبى
    عضو ذهبى

    عدد المساهمات : 78
    نقاط : 135
    تاريخ التسجيل : 03/05/2010

    رد: الدين النصيحه

    مُساهمة من طرف hadeerelba7r في الجمعة أغسطس 06, 2010 6:56 pm

    بارك الله فيك
    جزاك الله خيرا


    خلود
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 74
    نقاط : 140
    تاريخ التسجيل : 08/05/2010
    العمر : 42

    رد: الدين النصيحه

    مُساهمة من طرف خلود في الأحد أغسطس 15, 2010 4:25 pm

    موضوع جميل جدا
    جزاك الله عنا خير جزاء
    وشجعنى ان اضيف نصيحة
    وهى
    اياكم وقسوة القلب

    واحد وخمسون سبباً لقسوة القلب

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي الأمين ، وعلى آله وصحبه أجمعين :
    أما بعد
    فإن القلب ملك الجوارح وقائدها ، فإذا استقام القلب استقامت الجوارح ، وإذا اعوج القلب تابعته الجوارح على الاعوجاج , كما قال صلى الله عليه وسلم (( .... ألا وإن في الجسد مضغة ، إذا صلحت صلح سائر الجسد ، وإذا فسدت فسد سائر الجسد ، ألا وهي القلب )) .

    ولما كان القلب بهذه الخطورة كان معرفة مرضه وفساده أو موته ضرورياً في تحديد العلاج المناسب لهذه الآفات التي تهاجم القلب فتؤثر في سيره ، فيضعف بها أو يموت ، وسوف نذكر في هذه العجالة [ على سبيل الاختصار ] أسباب قسوة القلب ، وغير خافٍ على أحد أن عكس هذه الأسباب وضدها هو علاج لقسوة القلب ، أو هو صلاح أسباب صلاحه واستقامته ، فمن أسباب قسوة القلب :

    1- الدنيا والحرص عليها من أي وجه كان .
    2- طول الأمل ونسيان بغتة الموت .
    3- التعلق بغير الله تعالى .
    4- ركوب بحر الأماني الكاذبة .
    5- كثرة مخالطة الأنام في غير طاعة الله .
    6- كثرة النوم .
    7- التسويف .
    8- كثرة الطعام والشراب .
    9- التكاسل عن الطاعات .
    10- أكل الحرام من الأموال والأطعمة والأشربة وغيرها .
    11- نسيان الذنب الماضي ووضع الذنب على الذنب .
    12- الترف الزائد والغرور الكاذب .
    13- الغيبة والنميمة واللعن والسب وجعل أعراض الناس مادة للفكاهة والتسلية .
    14- الكذب والبهتان والافتراء .
    15- السخرية والاستهزاء بالآخرين .
    16- كثرة الضحك والمزاح واللهو واللعب .
    17- الكبر والإعجاب بالنفس والزهو .
    18- الحقد والحسد والبغضاء والتنافس في حياة الدنيا وحُطامها .
    19- الغضب وسوء الظن بالآخرين وضيق الصدر بهم .
    20- البخل والشح وقبض اليد عن الإنفاق في مجالات الخير.
    21- الغفلة عن ذكر الله عز وجل وشكره والثناء عليه .
    22- التهاون في أداء الصلاة وعدم احترام مواقيتها وأركانها ووجباتها وسننها .
    23- ترك صلاة الجماعة مع عدم العذر .
    24- عدم الخشوع في الصلاة .
    25- عدم التورع في الشبهات .
    26- الجزع والطيش والعجلة .
    27- كثرة مجالسة الأغنياء من أهل الدنيا .
    28- مجالسة أهل الأهواء والبدع .
    29- سماع الغناء والموسيقى .
    30- تضييع الأوقات في متابعة القنوات .
    31- التساهل في الولاء والبراء .
    32- تعمد ترك السنة والنوافل .
    33- إخلاف الوعد وخيانة الوعد .
    34- كثرة الكلام بغير ذكر الله .
    35- طاعة الشيطان وأتباعه .
    36- اتباع النفس الأمّارة بالسوء .
    37- التشبه بأعداء الله الكافرين .
    38- تشبه الرجال بالنساء والنساء بالرجال .
    39- الظلم والتعدي على الآخرين والبغي عليهم بغير حق .
    40- الجهل بأمور الدين والدنيا .
    41- الجرأة على محارم الله عز وجل والتساهل في إتيان الذنوب مع الاعتماد على العفو والمغفرة وسعة الرحمة .
    42- اتباع الشهوات ومجانبة سبيل أهل العفاف .
    43- الغلظة والفظاظة في التعامل مع الآخرين .
    44- الغش والخداع للمسلمين وإفساد ذات بينهم .
    46- الاستهانة بالصغائر .
    47- البعد عن القرآن قراءة وحفظاً وتدبراً وعملاً وتحكيماً .
    48- البعد عما يوجب رقة القلب من ذكر الموت وزيارة القبور ، وتذكر البرزخ والحساب والجنة والنار وغير ذلك .
    49- عقوق الوالدين وقطيعة الأرحام وإيذاء الجيران .
    50- بغض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم .
    51- ترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 8:02 am